عباس الخطابي، ل”ماذا جرى”
1805 قاصراً مغربياً، يتواجدون في اسبانيا بطريقة غير شرعية، بحسب تقارير اسبانية، من أصل 3419 قاصراً من جنسيات متعددة.
وكشفت المصادر الإسبانية، أن الأطفال المغاربة القاصرين، دخلوا اسبانيا عن طريق الهجرة السرية من السواحل المغربية، أو التسلل الى المدينتين المحتلتين؛ سبتة ومليلية.
القاصرون المغاربة يتوزعون على خمسة مراكز ايواء مخصصة لهم، فالى جانب سبتة ومليلية، يقبعون في مراكز أندلسيا، وكتالونيا ومليلية.
جدير بالاشارة أن عدد القاصرين الحاملين للجنسية المغربية كان بلغ في السنة الماضية 223 قاصراً بحسب نفس الإحصائيات.