عمر محموسة، ل”ماذا جرى”
تفاجأت لبنى أبيضار التي لعبت دور البطولة في فيلم الزين اللي فيك الذي أثار ضجة بالمغرب، بما ادعاه الشيخ الفيزازي حول اتصالها به، وذلك حسب تصريح لها خصت به المجلة الفرنسية “كالا”.
وقد كذبت لبنى كل ما سبق ونشره الفيزازي على حائطه بالفيسبوك معلنا من خلاله توبة أبيضار في اتصال هاتفي وارد منها مؤكدا أن لبنى ندمت على الدور الذي لعبته في الفيلم وأنها تابت إلى الله.
وبعد نشره خبر توبة أبيضار هذا أكدت لبنى أن الخبر لا محل له من الصحة وأنها اتصلت بالفيزازي لتسأله عن دوافع حبكه لقضية توبتها، مجيبا إياها “أنه بادر إلى ذلك من أجل حمايتها وتخفيف الضغط عليها”.
هذا وقد حصلت أبيضار خلال مهرجان سينمائي بفرنسا جائزة أفضل ممثلة عن فلم نبيل عيوش الزين اللي فيه وهي الجائزة التي تسلمتها واعلن عنها بعد نشر الشيخ الفيزازي خبر توبة أبيضار.