عباس الخطابي، ل”ماذا جرى”
قال مندوب الحكومة الاسبانية في مدينة مليلية، عبد المالك البركاني، إن ما بين 150 و200 لاجئ سوري، يدخلون أسبوعيا المعبر الحدودي الفاصل بين المملكة المغربية والمدينة المحتلة.
وقال البركاني أثناء حديثه لوسائل إعلام اسبانية، إن اللاجئين يدخلون بدون أي مشاكل أو عراقيل، وفقاً للقوانين المحلية والدولية، وإن المدينة المحتلة تتوفر على مكتب لطلب اللجوء.
عبد المالك البركاني أكد أن مدينة مليلية تحتضن أزيد من سبع مائة لاجئ سوري منهم نساء وأطفال، والذين يتلقون مساعدة أمنية وإنسانية وإدارية تليق بهم في مركز ايواء المهاجرين في المدينة المحتلة.