ماذا جرى متابعة

عبر عبد العزيز أفتاتي القيادي في حزب العدالة والتنمية عن سروره البالغ لانسحاب حميد شباط وحزبه من المعارضة، وذلك لأن الأمر سيساعد على عزل البام.

ونعت افتاتي في استجواب مع “الصباح”مشاريع البام بأنها بامجية ووصف نجاحهم في مجالس جهات المدن الكبرى بانه ممول بالمخدرات” “إن البّام حسَمَ رئاسة ثلاث جهات، وهي الدار البيضاء سطات، طنجة تطوان الحسيمة والجهة الشرقية بأموال المخدّرات.

وتضاف اتهامات أفتاتي لقياديين بارزين في البام بأنهم يستخدمون أموال المخدرات او يتاجرون فيها على الاتهامات التي سبق ان وجهها حميد شباط وعبد الإله بنكيران، مما يطرح تساؤلا عريضا على مصراعيه لماذا لا يتقدم قياديو البام بدعوى قضائية؟ ولماذا لا يفتح تحقيق في الموضوع؟

وكان المحامي محمد زيان قد قرر القيام بالمبادرة ورفع دعوى ضد تصريحات حميد شباط في هذا الشأن لفائدة إلياس العماري، لتحريك المياه الراكدة في هذه القضية.