قضت محكمة جنايات المنيا بمصر، أمس الثلاثاء، بإعدام ثمانية من عناصر “جماعة الإخوان المسلمين” المحظورة، في القضية المعروفة بأحداث الشغب بسمالوط بالمنيا (صعيد مصر).

كما قضت المحكمة بالسجن المؤبد على 83 آخرين من نفس الجماعة، وحبس 14 متهما لمدة 15 عاما، وثمانية لمدة عشر سنوات، ومتهم واحد لمدة خمس سنوات، وتبرئة ساحة خمسة آخرين. وقد وجهت للمتهمين، البالغ عددهم 119 من عناصر الجماعة المذكورة تهم تتعلق ب “التورط في حرق مركز شرطة ومحكمة سمالوط وسرقة الأسلحة والذخيرة وتخريب أملاك عامة وقتل رقيبي شرطة وخفير والشروع في قتل آخرين، وكذا استعراض القوة والعنف والانضمام لجماعة إرهابية عقب فض اعتصام رابعة ” في صيف 2013.