عباس الخطابي، ل”ماذا جرى”

حدد حميد شباط الأمين العام بحزب الإستقلال، مجموعةً من المشاكل التي تعاني منها مدينة فاس، التي كان يسيرها الى عهد قريب، مطالباً إدريس الأزمي الإدريسي، العمدة الجديد للعاصمة العلمية، عن حزب العدالة والتنمية، بايجاد حلول ناجعة لها.

شباط قال في حوار اذاعي، إن على العمدة الجديد، أن يحل مشكل الباعة المتجولون “الفراشة”، الى جانب مشكل سوق الجملة، فضلا تشغيل شباب فاس العاطل عن العمل، علاوة عن مشكل الدور الآيلة للسقوط.

وأكد شباط، الذي خرج بحزبه، فجر الإثنين الأخير، من المعارضة الى المساندة النقدية لحكومة غريمه عبد الاله بنكيران، إن حزب الإستقلال، لن يعرقل ما من شأنه أن ينفع مدينة فاس وساكنتها.