ماذاجرى، خاص

انسحب رشيد الطالبي العلمي في مدينة تطوان لصالح مرشح العدالة والتنمية، وصوت الأحرار في الدارالبيضاء وطنجة وتطوان لصالح العدالة والتنمية، كما صوتت الأصالة والمعاصرة لفائدة العدالة والتنمية.

بهذا المفهوم تصبح الضجة الكبيرة التي احدثت غير مبررة، أي انها تدخل ضمن مايسمى بالتناور السياسي و”التناكيد”، ولعل الخاسر الأكبر من العملية هو حزب الاستقلال والاتحاد الاشتراكي الذين قد يضحى بزعيميهما قريبا.