عمر محموسة، ل”ماذا جرى”
رفعت جلسة انتخاب رئيس الجماعة الحضرية لمدينة وجدة صباح اليوم بسب عدم اكتمال النصاب بعد غياب فريق الأصالة والمعاصرة وفريق الاستقلال المكونان رفقة العدالة والتنمية المكتب المسير للمجلس البلدي.
وقد اعلن عن رفع الجلسة بعد انتظار دام ساعتين دون أن يورد خبر عن سبب غياب مستشاري الجرار والمييزان ، في اللحظة التي قدم فيها مستشارو المصباح منذ التاسعة صباحا.
هذا يتنافس عن كرسي الرئاسة بجماعة وجدة مرشح حزب الاستقلال عمر حجيرة ومرشح حزب العدالة والتنمية عبد الله الهامل.