جدد حزب العدالة والتنمية، في بلاغ له، التأكيد على التزامه بكل التحالفات والاتفاقات القائمة لتشكيل مكاتب الجهات والجماعات.

بلاغ حزب العدالة والتنمية الذي يأتي على بعد ساعات من  انطلاق عملية اختيار رؤساء ومكاتب الجهات والجماعات الترابية، جاء –حسب ذات البلاغ- على خلفية ما يتم الترويج له من شائعات حول تراجع أحزاب من الأغلبية الحكومية عن التزاماتها في إطار التحالفات المبرمة.

وجاء في البلاغ، أيضا أن حزب العدالة والتنمية “يخبر جميع  مناضليه وقيادييه أن الأمين العام للحزب هو المخول لوحده للإدلاء بتصريحات في هذا الشأن، ويدعوهم إلى عدم الإدلاء بأي تصريح أو تعليق في الموضوع”.