ماذاجرى، متابعة

نشر المركز المغربي لحقوق الإنسان تقريره حول الخروقات التي شابت انتخابات 4 شتنبر 2015.

وحسب معطيات المركز فإن فيدرالية اليسار الديمقراطي المكوّنة من ثلاثة أحزاب هي الأكثر صفاء ونظافة من كل الأحزاب التي تقدمت إلى الانتخابات بمرشحيها، وقد حصلت على نقطة جد متقدمة ب9.93 أما حزب الأصالة والمعاصرة فصنفه التقرير في ذيل الأحزاب بمعدل ضعيف يصل إلى 6.08.

وحسب نفس التقرير فإن  حزب التقدم والاشتراكية جاء ثانيًا،متبوعا بحزب العدالة والتنمية، ثم حزب الاتحاد الدستوري،فحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، وتليه الحركة الشعبية ، ثم التجمع الوطني للأحرار في المركز السابع ، وحزب الاستقلال في المركز الثامن والأصالة والمعاصرة في المرتبة الأخيرة