تسبب المؤدن المصري محمود المغازي في ضجة دينية واجتماعية وإعلامية بسبب تغييره لنداء آدان الفجر  من “الصلاة خير من النوم”إلى “الصلاة خير من الفايسبوك”.

وقد تم التحقيق مع مؤدن سيدي غازي بمحافظة البحيرة بعد أن هاجمه المواطنون عبر الفيسبوك، وبعد أن أعلن علماء دين ان الىدان وقفي ولا يمكن التغيير فيه إلا بوحي ومادام الوحي توقف بعد الرسول فلا مجال لتغييره.

وقد تم نقل المؤدن إلى مسجد آخر في منطقة أخرى بعد ان تم توقيفه لفترة محدودة، لكنه ظل ينفي ويتهم الإخوان المسلمين بتوريطه.

فيديو لتصريحات المؤدن

http://https://www.youtube.com/watch?t=23&v=H1J0gDtR4uA