ماذا جرى، الرباط

على شكل توزيع عادل للغنائم قامت الأحزاب المكونة للطيف الحكومي بتوزيع أربع جهات فيما بينها بالتساوي على الشكل التالي:

التجمع الوطني للأحرار حصل على جهة الرباط سلا القنيطرة وقد وضع على راسها أمينة بنخضرة.

العدالة والتنمية حصل على جهة درعة تافيلالت وقد وضع على راسها لحبيب الشوباني

الحركة الشعبية وقد حصل على جهة فاس مكناس وقد وضع عليها امحند العنصر

حزب التقدم والاشتراكية جهة سوس وقد اقترح لها محمد زرود

أما باقي الجهات فقد أطلق العنان للتنافس والتحالف خارج الأغلبية الحكومية للظفر بها، ولكل حزب ما ناله من الغنيمة.