تأكد رسميا أن سعيد خيرون رئيس بلدية القصر الكبير، والفائز بمقعد في الانتخابات الجهوية باسم العدالة والتنمية، هو مرشح الأغلبية الذي سيواجه إلياس العماري نائب الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، للفوز برئاسة جهة طنجة الحسيمة.

العماري يمتلك بواقع الحسابات السياسية الكثير من الحظ للفوز بالرئاسة.

في النتائج حل حزب الأصالة والمعاصرة في المرتبة الأولى ب18 مقعدا، متبوعا بالعدالة والتنمية ب16 مقعدا ثم الاستقلال والتجمع الوطني للأحرار بسبعة مقاعد لكل منهما.

وحصل الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية على خمسة مقاعد، والحركة الشعبية والتقدم والاشتراكية على أربعة مقاعد لكل منهم، والاتحاد الدستوري بمقعدين.