الرباط – “ماذا جرى”

كشفت مصادر اعلامية غربية أن السلطات النيجيرية عثرت على إحدى طائراتها الصغيرة البرازيلية الصنع بالمغرب.

وفي هذا السياق، أكد محمد أبوبكار والي مدينة “باوشي” الواقعة شمال نيجيريا في تصريح إعلامي أن الطائرة المختفية كانت مخبأة في المغرب، بعدما تم تحديد مكانها يوم السبت المنصرم.

وأضاف المسؤول النيجيري أن لجنة مخصصة للبحث حددت مكان تواجد الطائرة وهي من نوع “أمبراير 145″، مشيرا إلى أنه تم تهريبها وإخفاؤها بالمغرب.

هذا، وسيتم استرجاع الطائرة المذكورة في الأيام المقبلة، إذ ستعود أدراجها إلى أحد مطارات نيجيريا حسب ما قاله ذات المتحدث.