عمر محموسة، خاص ل”ماذا جرى”

احتج صباح اليوم الاثنين عدد كبير من الشباب والشابات أمام المكتب الرئيسي لحزب الأصالة والمعاصرة بحي الطوبة بمدينة وجدة، وذلك من أجل تسلم مستحقاتهم المالية، التي اشتغلوا من أجلها طيلة أيام الحملة الانتخابية.
هذا وتفيد مصادر “ماذا جرى” أن المبالغ التي سيتسلمها هؤلاء الموزعون تبلغ حوالي ألف درهم للفرد الواحد، لكن سيتأخر تسليمها لهم إلى غاية يوم الأربعاء المقبل.
هذا ومنع المحتجون من الوصول إلى ما يعرف بالطابق الخامس عندهم وهو الطابق الذي يتواجد به مكتب الحزب بوجدة ومسؤوليه، الشيء الذي يعتبرونه غير ضامن لتسلم مستحقاتهم مادام أنهم لم يتوصلوا بوعد من طرف مسؤول بالحزب أو وكيل لائحته.