تازة – “ماذا جرى”

كشفت مصادر خاصة أن أن عبد السلام الصديقي، وزير التشغيل، وعضو الديوان السياسي لحزب التقدم والاشتراكية، انهزم في الانتخابات الجماعية لرابع شتنبر 2015 لصالح شاب يعمل سائق طاكسي.

وحسب ذات المصادر، فالشاب الفائز الذي ترشح باسم حزب “الحماماة”، تمكن من الفوز بدائرة فردية في جماعة أكنول بإقليم تازة بما مجموعه 238 صوتا مقدمة من سكان الدائرة التي يعتبر فردا منها.