ماذا جرى، سياسة

علم موقع “ماذا جرى” أن عبد العزيز البنين المنسق الجهوي للتجمع الوطني للأحرار تمت الإطاحة بطموحاته للوصول إلى كرسي العمودية بمراكش.

و كان عبد العزيز البنين قد قاد تنسيقا محكما و ذكيا مع العدالة و التنمية لولا تدخل قيادة حزب التجمع الوطنى للأحرار بتنسيق مع حزب الأصالة والمعاصرة لتجرف تحالفه مع العدالة والتنمية.

و قد عمد حزب العدالة والتنمية إلى خلق مفاجأة و البحث عن تحالفات جديدة أبرزها حزب الحركة الشعبية لإيصال منسقه الجهوي محمد بلقايد إلى عمودية المدينة.

و بذلك تطوى صفحة فاطمة الزهراء المنصوري، و تجهض الطموحات المشروعة لعبد العزيز البنين.