عمر محموسة، ل”ماذا جرى”

قدم 27 عضوا من أصل 29 ترشحو ضمن لائحة حزب الاستقلال باقليماشتوكة استقالاتهم من خلال رسالة استقالة جماعية تسلمها المنسق الجهوي للحزب بسوس ماسة، وقد اتفق المستقيلون الاستقلاليون على تقديم استقالتهم بعد تقديمهم لحصيلة عمل الفريق خلال الحملة الانتخابية.
وقد أفادت مصادر أن المستقيلون من الميزان يستعدون لتشكيل هيئة مدنية تعنى بتتبع السياسة المحلية وتهييئ فاعلين سياسيين محليين عبر تكوينهم.
وأضاف المصدر أن المستقيلون من الاستقلال مستعدون دون نفي للانضمام إلى أي حزب آخر غير حزب الاستقلال