مع التميز الذي واكبت به قناة ميدي 1 تي في الانتخابات الجماعية والجهوية التي جرت أول أمس الجمعة، تميز بالأساس الصحفي يوسف بلهايسي ، الذي أوكل إليه قسم الأخبار، مهمة صعبة، وهي  تنشيط الأمسية الانتخابية ليلة الإعلان عن النتائج.

بحرفية عالية، وبدم  بارد، أدار يوسف بلهايسي السهرة الانتخابية التي استمرت إلى حدود الثانية والنصف صباحا، ووزع الأدوار  بتميز على ضيوفه سواء في بلاطو طنجة، أو في بلاطو القناة بالرباط، أو على مبعوثي القناة إلى الجهات الاثني عشر بالمملكة.

وقفة كان لابد منها، لتوجيه التحية لهذا الصحفي، ولتحية العمل الرائع الذي قامت به القناة التي أصبحت رقما أساسيا في معادلة الإعلام السمعي البصري في المغرب.

وسنعود للحديث على القناة في مقالات قادمة.