عمر محموسة، ل”ماذا جرى”

قدم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم السبت تعازيه الحارة إلى أب الطفل السوري “غيلان كردي” الذي لفظه البحر على شواطئ تركيا قبل أيام مضت.
وقال أردوغان لعبد الله كردي والد الطفل السوري “إن الطفلين إيلان وشقيقته اللذان ماتا غرقا هما أبناؤنا أيضا وامهم التي ماتت هي اختنا” مضيفا وبحسرة كبيرة “ليتكم لم تبحروا وكنتم ضيوفنا”.
وأعرب عبد الله كردي بدوره عن شكره للرئيس التركي الذي أعلن للعالم تضامنه ع الشعب السوري، وبذلك يكون الرئيس أردوغان أول رئيس دولة يعزي أب الطفل غيلان في فاجعته.