عمر محموسة، ل”ماذا جرى”

استطاع عدد من اللاجئين الوصول صباح اليوم السبت إلى الحدود النمساوية بعدما ظلوا عالقين في العاصمة المجرية بودابست لعدة أيام بعد هروبهم من الموت في سوريا.
وقد جاء انتقال هؤلاء اللاجئين بعد موافقة ألمانيا والنمسا استقبالهم والتوفير لهم حياة أفضل جديدة في غرب اوروبا، حيث تم نقلهم عبر حافلة لى الحدود.
وسينتقل حوالي 1200 لاجئ إلى النمسا عبر حافلات وطرق سيارة أعلن عنها يانوس لازار مدير مكتب رئيس وزراء المجر حيث سيتم إرسال حوالي 100 حافلة لنقلهم.
وباتت المجر محط أنظار العالم بعد أن وصلها مئات الألوف من اللاجئين في محاولة لعبور حدودها لأوروبا الغربية، وبخاصة ألمانيا التي أعلنت أنها لن تُرحِّل اللاجئين السوريين من أراضيها، وأبدت استعدادا لاستضافة ثمان مائة ألف هذه السنة.