عمر محموسة، ل”ماذا جرى”

أعلنت السلطات بمدينة وجدة عن أن نسبة مشاركة في استحقاقات الرابع من شتنبر بلغت 48,16 في المائة في كل تراب الجهة الشرقية، هذا وقد أكدت الجهات المراقبة على أن الانتخابات في هذه الجهة مرت في ظروف عادية دون تسجيل مخالفات كبيرة.
وكانت وزارة الداخلية قد أعلنت أن نسبة المشاركة على الصعيد الوطني في الانتخابات الجماعية والجهوية بلغت 36,5 بالمائة إلى غاية الساعة الخامسة مساء ، مقابل 32,5 بالمائة خلال الانتخابات الجماعية لسنة 2009 .
وأغلقت مكاتب التصويت في مختلف أنحاء المملكة، أبوابها في حدود الساعة السابعة من مساء اليوم الجمعة، بعد انتهاء عملية التصويت في الانتخابات الجماعية والجهوية، الأولى من نوعها في ظل الدستور الجديد 2011.
وبلغ عدد الناخبين المدعوين للإدلاء بصوتهم في هذه الاستحقاقات أزيد من 14,5 مليون ناخب، ويتنافس فيها 130 ألف و925 مرشحا يمثلون أكثر من 30 هيئة سياسية، فضلا عن مرشحين مستقلين، لشغل 31 ألف و503 مقاعد، فيما بلغ عدد الترشيحات الخاصة بالانتخابات الجهوية 7588 ترشيحا لشغل 678 مقعدا.