“ماذا جرى”

بمناسبة احتفالات جامعة الأخوين في إيفران، بالذكرى العشرين لتأسيسها، تنظم من 5 الى 7 شتنبر الجاري الدورة الرابعة لمهرجان الفلك، تحت شعار “نجمنا الشمس مصدر ضوء وطاقة”.

وتروم هذه التظاهرة العلمية المنظمة من طرف الجامعة بشراكة مع عمالة إقليم إفران ومجموعة من الجمعيات والمنظمات غير الحكومية المهتمة بالمجال تعزيز نشر علم الفلك بالمغرب وإبراز أهميته في الحياة اليومية والمستقبلية.

وحسب منظمي هذا الموعد العلمي فإن اختيار شعار المهرجان لهذه السنة “نجمنا الشمس مصدر ضوء وطاقة” يأتي في إطار احتفالات المغرب بالسنة الدولية للضوء 2015 التي ترمي إلى إبراز أهمية الضوء في حياة الإنسان.

وتتميز هذه الدورة، التي يشارك فيها عدد من الفلكيين من هواة ومحترفين مغاربة ودوليين، بتنظيم مجموعة من الأنشطة المعرفية والتثقيفية والفنية من أجل التعريف بعلم الفلك والاستمتاع برصد كواكب السماء ونجومها ونشر الثقافة العلمية الموجهة بالخصوص للناشئة وشباب المنطقة.