سيدي بنور، ماذا جرى

توصل موقع “ماذا جرى” بوثيقة هي عبارة عن استقالة جماعية وجهها 23 عضوا في المجلس الوطني لحزب الديمقراطيين الجدد إلى رئيس الحزب محمد ظريف.

وجاء في نص الويثقة أن الحزب انحرف عن مساره واهدافه التي تأسس من أجلها، واصبحت تشوبه عدة تجاوزات وانحرافات قانونية،وتنظيمية، وديموقراطية،وسلوكية.

كما جاء في الوثيقة أن حزب الديمقراطيين الجددي أصبح يكرس  للعزوف عن مماسرة السياسة ولانعدام المصداقية في الحياة السياسية  ولهيمنة الكائنات الانتخابية،ولسيطرة الأعيان المشكوك في ذمتهم المالية على الأحزاب.

وبذلك يصح في حزب الظريف كالمثل القائل: “إنه خرج من الخيمة مائلا ..