اعترفت نجمة تليفزيون الواقع والعارضة الأمريكية المثيرة للجدل كيم كاردشيان، في العلن أنها المشجّعة الأولى لما يُسمّى بمشد الترهّلات بهدف إخفاء أكبر قدر ممكن من الجلد واللحم المترهّل، اللذين اكتسبتهما بسبب وزنها الزائد بخاصّة بعد حملها بابنتها نورث.

النجمة العالمية التي تعتمد على هذا المشد لإظهار جسدها على أنّه رشيق صدمت جمهورها بتصريح في مقابلةٍ أجرتها معها مجلّة Love التي تتصدّر غلافها لعددها الجديد لشهر فبراير، بأنّها دائماً ما تتبوّل في هذا المشد، قائلة :”دائماً أتبوّل في سروالي، إنّها كارثة!”.

جدير بالذكر أن إطلاله النجمة العالمية كانت غير موفقة في أسبوع الموضة، حيث ارتدت ملابس بعيدة عن الذوق أو الحشمة إرضاء ودعما لزوجها المغني كاني ويست الذي قام بتصميم تلك الأزياء بنفسه، في إطار تعاون مع شركة اديداس وكانت عبارة عن حمالة صدرخضراء فوق استرتش بني شفاف، فضلا عن سترة جيش مموهة