“ماذا جرى”

كشفت البنتاغون الاربعاء أن تنظيم”داعش: احرز تقدما في مدينة بيجي على حساب القوات العراقية، معربا عن “قلقه” من نجاح التنظيم المتطرف في السيطرة على جزء هذه المدينة الواقعة على طريق استراتيجي بين بغداد والموصل.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الامريكية الكابتن البحري جيف ديفيس “رأينا في الاسابيع الاخيرة بعض التقدم مع تمكن القوات العراقية من استعادة بعض الاراضي داخل المدينة”. واضاف “في الايام الاخيرة انعكس الوضع الى حد كبير والكثير من المكاسب التي حققوها ضاعت”.

وتابع الكابتن ديفيس “نحن قلقون ازاء هذا الوضع لكننا نعرف انه وضع متغير وديناميكي هناك ونحن ملتزون مساعدة قوات الامن العراقية على الاحتفاظ بسيطرتها على المدينة وعلى استعادة المصفاة” الواقعة قربها.

و اعلن المتحدث باسم القيادة العسكرية التي تشرف على هذه الغارات الكولونيل واين ماروتو ان “غارات التحالف في اليومين الاخيرين اخرجت من ميدان المعركة” عددا من مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية.

واضاف في بيانه اليومي التفصيلي لغارات التحالف ان التنظيم الجهادي “يمكنه ان يواصل ارسال تعزيزات ونحن سنواصل القضاء عليها”.