تخلت وزارة الداخلية عن عادة سلكتها منذ الانتخابات الأولى في المغرب عقب الاستقلال، والتي كانت تقضي تنظيم أمسية انتخابية، يتم فيها توجيه دعوات إلى شخصيات عمومية وإلى زعماء الأحزاب السياسية. تخلت عن تنظيم الأمسية في مقر وزارة الداخلية أو في أحد فنادق العاصمة الرباط،  وقررت هذا العام  تنظيم أمسيات ليلة الجمعة 4 شتنبر 2015، على مستوى كل جهة من جهات المملكة لتتبع نتائج هذه الانتخابات.

كما أعلنت اللجنة الحكومية لتتبع الانتخابات أن كافة الترتيبات المتعلقة بالإعلان عن نتائج الاقتراع قد اتخذت، حيث من المتوقع أن تعلن النتائج الأولية خلال ليلة الجمعة .