“ماذا جرى”

وعد الأمين العام لحزب التجمع الوطني للأحرار”صلاح الدين مزوار” بأن يقدم حزبه كل كفاءاته في الاستحقاقات الانتخابية القادمة، من أجل التغيير لفائدة ساكنة مدينة العيون، بعيدا عن الشعارات الجوفاء والوعود الكاذبة، وذلك من خلال تجمع خطابي عقده مساء أمس الثلاثاء بالمدينة ذاتها. وقد شهد الحفل حضور جماهيري غفير، من مناضلي ومناضلات الحزب.

وأكد مزوار في كلمته، أن نجاح الجهوية المتقدمة في الصحراء، ستشكل خطوة هامة في بناء مؤسسات مغرب الغد، مستطردا “أن صمود ونضال أبناء الأقاليم الجنوبية ضد المستعمر، جعلهم موحدين دوما في الذوذ عن وطنهم، ليس كمن “نفخ الاستعمار بطونهم”، وتوهموا أن بإمكانهم “ابتلاع خيرات الصحراء وأبنائها”.

وأبرز مزوار، أن أهل الصحراء سيستمرون في جهودهم من أجل التغيير  والإصلاح، مشددا على أن الجهوية المتقدمة كمشروع يمهد للحكم الذاتي، ستكون بنكهة صحراوية.