“ماذا جرى”

كشفت مصادر اعلامية دولية أن مجموعة من المسلحين المجهولين، أقدموا صباح اليوم الأربعاء، على اختطاف 17 موظفا وعاملا تركيا يعملون في إنشاء ملعب لكرة القدم في مدينة الصدر ذات الغالبية الشيعية شمال العاصمة العراقية بغداد.

وفي هذا السياق، صرح ضابط في الشرطة أن “مسلحين مجهولين يرتدون ملابس سوداء ويستقلون شاحنات صغيرة قاموا باختطاف 17 عاملا تركيا من موقع عمل لإنشاء ملعب لكرة القدم في الحبيبية” بمدينة الصدر، مشيرا الى أن من بين المختطفين ثلاثة مهندسين وعدد من موظفي الإدارة والعمال.

الى جانب ذلك، قال مصدر من وزارة الداخلية العراقية أن عدد المخطوفين بلغ 18 شخصا.

هذا ولم تحدد بعد هوية المسلحين أو دوافع الاختطاف.