ابتكر مجموعة من العلماء البريطانيين، طريقة جديدة تمنع الأيس كريم من الذوبان تحت درجات الحرارة المرتفعة، أو البقاء على الأقل لأطول فترة ممكنة.

وتكمن فاعلية تلك الطريقة في بروتين BsIA، الذي يقوم بمزج مكونات الأيس كريم ” الهواء، الماء، والدهون”، ببعضها البعض بما يجعلها مقاومة للذوبان دون التأثير على مذاق الأيس كريم الشهي، حسبما أورد موقع ”ديسكفري نيوز” الأمريكي.

وتعم تلك الطريقة بالفائدة على المستهلكين، والقائمين على صناعة الأيس كريم في آنٍ واحد ، حيث توفّر على المُصنّعين عناء تجميده فترات طويلة، فضلًا على استخدامهم أقل نسبة من الدهون المُشبّعة بما يعني إنتاج حلويات بُسعرات حرارية أقل، وهو ما يعود بالنفع على صحة المستهلكين.

ومن المتوقّع أن يُتاح استخدام هذا البروتين في صناعة الأيس كريم بالأسواق في غضون من 3 إلى 5 سنوات.