“ماذا جرى”

شكك رئيس الحكومة الكندية “ستيفن هاربر” اول أمس الاثنين في مدى نجاعة التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية ضد تنظيم “داعش” مشيرا على أن التحالف لم يحقق أهدافه في سوريا ومناطق بالعراق.

وأشار “هاربر” أن تدخل قوات التحالف قد تمكنت من وقف تقدم عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في عدة مناطق على رأسها شمال العراق لكن ليس كما كان مسطرا، مضيفا أن كندا في حاجة ماسة إلى استراتيجية مستمرة وطويلة الأمد مع شركائها الدوليين، من أجل التصدي لعناصر “داعش”.

وتعتبر كندا من أبرز الدول المشاركين في الحرب ضد الإرهاب في كل من سوريا والعراق حيث جندت نحو 70 جنديا يقاتلون إلى جانب قوات البشمركة الكردية في شمال العراق، إلى جانب مشاركة ست قاذفات مقاتلة في القصف على مواقع تنظيم “داعش” الارهابي.