وجدة – “ماذا جرى”

كشفت مصادر اعلامية مصالح الدرك الملكي ببلدية أحفير شمال مدينة وجدة، قامت عشية يوم السبت الماضي بتوقيف مشعوذة بمنزلها الكائن بجماعة الركادة ضواحي مدينة بركان، بناء على أوامر النيابة العامة بتهمة تسببها في وفاة فتاة تبلغ من العمر حوالي 15 سنة جراء تناولها لكمية كبيرة من الأعشاب.

وحسب ذات المصادر، فالفتاة التي كانت تتابع دراستها بالطور الإعدادي توفيت مباشرة بعد تناولها لكمية كبيرة من الأعشاب بمنزل المشعوذة المذكورة، ليلة الجمعة الماضي، حيث أمرت أهلها بحمل الفتاة نحو المنزل، بعدما أوهمتهم باستعادة وعيها بعد لحظات بمجرد انتهاء مفعول الأعشاب التي تناولتها.

هذا وقد تم وضع المتهمة رهن الحراسة النظرية لتعميق البحث معها، في انتظار نتائج الفحص الطبي الذي أجرته المصالح الطبية على جثة الهالكة، لتحديد الأسباب الكامنة وراء الوفاة.