“ماذا جرى”

من المنتظر أن يحل الأمين العام لحزب العدالة والتنمية “عبد الإله بنكيران” اليوم الإثنين 31 غشت، الى القلعة الانتخابية للأمين العام لحزب الاستقلال، حميد شباط، في سياق الحملة الانتخابية للاستحقاقات الجماعية والجهوية المقررة في 04 شتنبر المقبل.

وسيُؤطرُ بنكيران عصر اليوم الإثنين مهرجانا خطابيا بالمركب الرياضي بسايس بمدينة فاس، التي تُوصفُ بـ”المعقل” الانتخابي لحميد شباط.

ويرى مُراقبون أن بنكيران إذا استطاع أن يحشد عددا كبيرا من ساكنة فاس، فإنه سيُوجه بذلك رسالة قوية إلى شباط مفادها أن قلعته الانتخابية قد تنهار، خصوصا مع قوة المرشحين الذين قدمتهم الأحزاب المتنافسة.