“ماذا جرى”

وافقت إدارة الطيران الإتحادية الأمريكية على استخدام أول طائرة بدون طيار طائرة ورقية تجاريا والتي تحمل اسم “PowerUp 3.0” على الرغم من القيود السابقة التي تفرضها الإدارة.

ووفقا للموقع الأمريكي Abc تعني هذه الموافقة تنازل إدارة الطيران الإتحادية الأمريكية عن القيود التي فرضتها سابقا والتي لا تسمح لهذا النوع من الطائرات التحليق سوى على بعد 200 قدم فقط، حيث تتميز الطائرة PowerUp 3.0 بإمكانية التحكم بها عن بعد بإستخدام الهاتف الذكي وقدرتها على التحليق لمدة تتراوح بين 5 و 10 دقائق، لمسافة تصل إلى 180 دقيقة، والتى تعد المشروع الأكثر نجاحا وتمويلا على موقع التمويل الجماعى “kickstarter”حيث حصلت على تأييد علماء وكالة ناسا للفضاء.

وصممت هذه الطائرة خصيصا للقيام بعدد من المهام ومن أهمها التصوير الجوى وتصوير الفيديو، سواء لصالح أشخاص وبناء على طلب من الآخرين أو بغرض جمع البيانات.