محمد أيت الحسين – “ماذا جرى”

أبدع شباب طرقا غريبة لمناصرة مرشحيهم من مختلف الأحزاب السياسية المتنافسة، على غرار
ظهر طفل بـ”لوك” مثير، بعدما عمد إلى حلاقة رأسه على طريقة الشباب “المشرمل”،مع رسم رمز المصباح في الجانب الأيمن لرأسه،ما أثار تعليقات مثيرة على صفحة التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.
البعض ممن شارك في تبادل الصورة، علق ساخرا واصفا إياها بـ”التشرميل الانتخابي”، فيما اعتبر شاب آخر ذلك “انفصاما في الشخصية”،بينما رأى ثالث أن الجب ما زال مليئا بالإبداعات، في قضية أعادت للأذهان إبداع حلاق فاسي، نماذج لماركات عالمية مسجلة، في رؤوس شباب طائش لا يعي خطورة ما يقدم عليه.