“ماذا جرى”

يصور المخرج “ياسين فنان” حاليا شريطا تلفزيونيا جديدا لم  يختر له بعد العنوان النهائي.
واختار “فنان” منطقة سيدي معروف بالبيضاء فضاء لتصوير العمل، الذي أسند بطولته إلى عادل أبا تراب وطارق البخاري وسعيد موسكير، إضافة إلى عدد من الوجوه النسائية من بينهن أحلام الزعيمي والوجه الجديد هجر مرزوقي.
وقال ياسين فنان في تصريح له إن العمل من إنتاج قناة  “الأولى” وتدور أحداثه في قالب كوميدي بوليسي مؤكدا أنه سيكون شبيها بطريقة الاشتغال في سلسلة “ساعة في الجحيم”.

ويذكر أن العمل حدد الأسبوع المقبل موعدا لنهاية تصويره.
يشار إلى أن فنان أخرج العديد من الأعمال التلفزيونية المتميزة من بينها “العقبى ليك” و”بنات لالة منانة” و”زينة” و”وعدي”…