كوثر عبروق – “ماذا جرى”

فاز الباحث المغربي عدنان الرمال على الجائزة الكبرى للابتكار من أجل إفريقيا لسنة 2015، عن اختراعه المتعلق بتحسين إنتاجية تربية المواشي لفائدة الفلاحين الأفارقة.

وتقدم الباحث المغربي، بتطوير مكون جزيئي طبيعي مضاد للمكروبات التي تصيب الماشية والدواجن، إذ تعمل هذه التركيبة على التقليص من المخاطر الصحية المحدقة بالحيوانات والإنسان على حد سواء، وتفادي انتقال جراثيم مقاومة للمضادات الحيوية، والتي قد تؤدي إلى عدة أمراض من بينها السرطان، وذلك عبر استهلاك اللحوم والبيض، منافسا بذلك 10 ابتكارات إفريقية في مجال الصحة والتكنولوجيا والفلاحة.

وجدير بالذكر أن الدكتور عدنان الرمال هو أستاذ باحث بشعبة البيولوجيا بكلية العلوم ظهر المهراز بفاس، وهو المسؤول عن مختبر التقنيات الحيوية بذات الكلية، كما يعد من أهم المخترعين في المغرب.