اعتذر فريق مولودية الداخلة عن خوض المباراة التي كانت من المفروض أن تجمعه بنادي الفتح الرياضي لحساب إياب الدور سدس عشر من منافسات كأس العرش.
مولودية الداخلة  تقدمت إلى الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، برسالة اعتذار عن خوض مباراة الإياب نظرا إلى ما أسمته تخلف الجهات المعنية بالقطاع الرياضي بجهة وادي الذهب الداخلة عن دعم سفر الفريق في ظروف جيدة تمكنه من خوض مباراة بحجم إقصائيات كأس العرش.
وذكر فريق الداخلة في رسالته إلى جامعة الكرة، أنه كان من المفترض أن تنطلق عناصر الفريق، صباح يوم أمس الخميس، إلى الرباط على متن طائرة، إلا أنه بعدما قام أعضاء من المكتب المسير بزيارة ولاية الجهة، فوجئوا باستقبال غير ملائم من طرف مدير ديوان والي الجهة، الذي منعهم من مقابلة الوالي، وقرر مكانه نوع الدعم الممنوح.
وأضافت إدارة الفريق في الرسالة ذاتها أن التنكر الذي وجدته من طرف المسؤولين حرم الداخلة وجمهورها من رؤية فريق يمثل الجهة ويلعب على أرض العاصمة، “مع ما يحمله ذلك من إشارات ودلالات وطنية وخدمة الحدث للقضية الوطنية الأولى، كما تعرض متابعة الفريق لمختلف المنافسات الوطنية لإمكانية الانسحاب المتكرر، أو المقاطعة لشح إمكانات الدعم المتاحة، وغياب راع رسمي للمباراة.

مباراة الذهاب التي جرت، يوم الجمعة الماضي في مدينة الداخلة، انتهت بفوز الفتح  بخماسية نظيفة.