كوثر عبروق – “ماذا جرى”

كرد فعل على الصحافيان الفرنسيان اللذان اعتقلا بتهمة محاولة ابتزاز العاهل المغربي الملك محمد السادس للحصول على مال منه مقابل عدم نشر كتاب يتضمن معلومات ادعا أنها قد تكون مضرة ، أعرب الشيخ السلفي محمد الفيزازي عن غضبه الشديد من هذا الواقعة معتبرا أن “ابتزاز الملك يمثل ابتزازا للشعب بأكمله”.

وفي هذا السياق، تساءل الشيخ السلفي عبر تدوينة على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” قائلا: يبتزون الملك؟ يبتزون من؟ من يبتز من؟ وضيع يقترب من رفيع..ابتزاز الملك محمد السادس سوء تقدير من ذاك الحقير.

وأكد الفيزازي “ابتزاز الملك ابتزاز لشعب بأكمله”، مشيرا إلى أن “الشعوب لا تبتز” حيث “الشعوب إذا ابتزت اهتزت، وإذا اهتزت فهي الطوفان الهادر”على حد تعبيره.

وتابع الشيخ قائلا : “الصحافي الحقير أراد اللعب مع ملك كبير..الليلة سيرى في زنزانته كل الكوابيس… ولن قد أحسن الملك الدفاع عن نفسه. والدفاع عن نفسه دفاع عن شعبه.

هذا وختم الفيزازي تدوينته مهنئا الملك قائلا: “فهنيئا للقائد الرائد… هنيئا بكل اعتزاز”.