كوثر عبروق – “ماذا جرى”

كشفت تقريرتابع لمركزالدراسات البريطاني(أكسفورد بيزنس غروب) أمس الخميس، أن الإعلان عن إقامة مصنع سيارات للمجموعة الفرنسية “بوجو ستروين” بالمغرب أعطى دفعة جديدة للصناعة المغربية، معززا تموقع المملكة في السوق العالمية لصناعة السيارات.

وفي هذا السياق، ذكر المركز البريطاني أن أشغال تشييد معمل جديد للمجموعة الفرنسية بالقنيطرة ستنطلق في 2016، مشيرة إلى أن السيارات الأولى ستخرج من سلاسل الإنتاج سنة 2019، مشيرا الى أن المصنع،سيتوفر على طاقة انتاجية أولية تبلغ 90 ألف سيارة سنويا، يمكن أن يصل إلى 200 ألف وحدة سنويا وسيتيح خلق 4500 منصب شغل تقريبا.

الى جانب ذلك،أوضح محللو “أكسفورد بيزنس غروب” أن قرار بوجو استعمال المغرب محورا لامتدادها الإقليمي يندرج في سلسلة أعمال شركة رونو الفرنسية، باعتبارها تمثل أكبر وأهم منتج للسيارات في المغرب.

كما أشار ذات المصدر الى أن هذا التشييد يعزز إرادة الحكومة المغربية لبناء ميناء جديد ذي عمق مائي في المنطقة، وهو مشروع قيد الإعداد منذ 2010.