محمد ايت الحسين – “ماذا جرى”

تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي خبر وفاة الفنان جورج وسوف بعد تدهور حالته الصحية، إثر تعاطيه جرعات كثيرة من الكحول والمخدرات.

وبعد أن قام موقع “ماذا جرى” بمتابعة الخبر للتأكد من صحة وفاة سلطان الطرب العربي جورج وسوف تبين أن ما تداولته بعض المواقع والجرائد الالكترونية وكذالك مواقع التواصل الإجتماعية هي مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة.

وانه بالفعل دخل “جورج وسوف” الى المستشفى الليلة الماضية نتيجة تعاطيه الكحول بشكل مفرط.

وحسب ما أفادت به مصادر خاصة لـ “ماذا جرى” فإن الطبيب المعالج لـجورج وسوف أكد عدم صحة الأخبار التي تم نشرها حول وفاته.

وأضاف الطبيب: “لماذا يريدون لوسوف أن يموت؟ فهذه المرّة الخامسة التي يقتلونه فيها” و أن صحته بألف خير وما زال يحب جمهوره ويحييه أينما كان في العالم.
ويذكر أنه كان من المقرر أن يحيي وسوف سهرة غنائية في إحدى بلدات كسروان يوم الجمعة المقبل لكن وضعه الصحي قد يحول دون ذلك.