كوثر عبروق – “ماذا جرى”

صرح حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال عمدة فاس بالانسحاب من الاستحقاقات الانتخابية المقبلة والمقرر اجراؤها في الرابع من شتنبر القادم في حالة “استمرار الخروقات والفساد الانتخابي”.

زعيم “الاستقلاليين” أكد يوم أمس الأربعاء خلال تجمع خطابي نظمه حزبه في إطار الحملة الانتخابية بجماعة ولاد الطيب أن “السلطة تواطأت مع رئيس الجماعة الحالي في إغراق العديد من الدوائر الانتخابية لجماعة أولاد الطيب بأشخاص غير قاطنين بهذه الدوائر،من أجل ترجيح كفة الرئيس المنتهية ولايته وأتباعه”.

كما أشار شباط في سياق حديثه أن “حزب “الميزان “سيواجه بصرامة خروقات رجال السلطة، قبلى أن يضيف بأنه “سينسحب من العملية الانتخابية برمتها في حالة استمرار الممارسات الساعية إلى تزوير إرادة المواطنين،وحماية المفسدين، وصناعة الخرائط السياسية على المقاس” على حد قوله.