محمد ايت الحسين – “ماذا جرى”

هاجمت عصابة مدججة بالسيوف والأسلحة البيضاء مساء أمس التلاتاء حافلة للنقل الحضري قبالة سوق كارفور-برج فاس، عندما كانت في طريقها باتجاه سيدي بوجيدة، مما أثار جوا من الهلع والخوف وسط الركاب..

وأسفر الحادث إلى تكسير الواقية الزجاجية الأمامية للحافلة بسيف أحد المهاجمين الذين كان عددهم يتراوح ما بين 6 إلى 10 أفراد.

وقد صادف هذا الحادث، مرور دورية للأمن كان رجلا أمن على متنها، وحاول أحدهما  التدخل إلا انه لم يستطع ملاحقة ومواجهة أفراد العصابة الذين كانوا كُثر وفي حالة سكر طافح..

وقد تم إيداع شكاية في الموضوع لدى مصلحة للمداومة وسط المدينة، وذلك في انتظار إلقاء القبض على أفراد هذه العصابة الخطيرة التي أحدثت فوضى بالمنطقة ورفعت من حجم الخسائر التي تكبدتها حافلات النقل الحضري بفاس من طرف العصابات الإجرامية..