الرباط – “ماذا جرى”

نفت وزارة الداخلية من خلال بلاغ لها أصدرته اليوم الأربعاء استعمال القوات العمومية للعنف اتجاه من وصفتهم بـ “مجموعة من المنتسبين لأحد الأحزاب السياسية.. ” كاشارة الى حزب النهج الديمقراطي الذي تعرض مجموعة من مناضليه للمنع والتوقيف، أثناء تحركات قاموا بها في بعض الأحياء، وهم يوزعون بلاغات ومناشير، تدعو مغاربة لمقاطعة الانتخابات.

وفي هذا السياق، ذكر بلاغ وزارة حصاد أنه “على إثر الأخبار التي تداولتها بعض الصحف والمواقع الإلكترونية حول تعرض مجموعة من منتسبي أحد الأحزاب السياسية للتعنيف، فإن وزارة الداخلية تنفي نفيا قاطعا كل ما تم ادعاؤه بخصوص استعمال القوات العمومية للعنف” مؤكدة أن “كل ما نسب للمصالح الأمنية يبقى عار من الصحة والمصداقية”.