كوثر عبروق – “ماذا جرى”

كشف تقرير تابع للجنة مختلطة بعمالة انزكان آيت ملول عن وجود مستودعات سرية غير مرخص لها تتضمن عددا كبيرا من المواد الكيماوية التي تستعمل في المجال الفلاحي، سواء منها التي تدخل ضمن المبيدات الحشرية أو المخصبات الكيماوية.

وحسب ذات المصدر، فقد حجزت المصالح المختصة بالمركز القضائي للدرك الملكي بإنزكان مجموعة من المواد الكيماوية بمستودع سري يوجد في ملكية أحد التجار المعروفين بمدينة آيت ملول، كما عاينت كمية من المواد المحجوزة والتي تتكون من مواد كيماوية تستعمل عادة في المجال الفلاحي وبكميات كبيرة.

كما عثرت اللجنة إلى جانب هذه المواد الكيماوية على مجموعة من المواد الغذائية عبارة عن معجنات وتوابل وكميات من الزبدة الطرية إضافة إلى قنينات من المياه المخصصة لتبريد محركات السيارات، بالاضافة الى مجموعة من المواد الغذائية منتهية الصلاحية معروضة للبيع بالمحلات التجارية التابعة للمعني بالأمر.