محمد ايت الحسين لـ“ماذا جرى”

بتنسيق مع المصالح الأمنية الإسبانية تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني اليوم الثلاثاء من تفكيك شبكة إرهابية تتكون من 13 عنصرا ينشطون في مجال تجنيد وإرسال مقاتلين مغاربة للقتال ضمن صفوف ما يسمى تنظيم “الدولة الإسلامية” في العراق والشام “داعش”.

وأوضح بلاغ لوزارة الداخلية اليوم الثلاثاء أن هذه الشبكة الإرهابية “تتكون من 13 عنصرا من بينهم معتقل سابق بمقتضى قانون مكافحة الإرهاب ينشطون بمدن الناظور والدريوش والحسيمة وفاس والدار البيضاء ومليلية، في مجال تجنيد وإرسال مقاتلين مغاربة للقتال في صفوف هذا التنظيم الإرهابي” وذلك في إطار العمليات الإستباقية لمواجهة الخطر الإرهابي في ظل تنامي وتيرة تهديدات ما يسمى بـ”الدولة الإسلامية”.

وأضاف المصدر ذاته أن “هذه العملية أسفرت عن ايقاف شريك أساسي لعناصر هذه الشبكة الإرهابية يقيم بضواحي العاصمة الاسبانية مدريد وذلك تجسيدا لأهمية الشراكة الأمنية المتميزة التي تربط الأجهزة الأمنية المغربية ونظيرتها الاسبانية في مواجهة التهديدات الإرهابية، خاصة تلك القادمة من بؤر التوتر”.