“ماذا جرى” و.م.ع

انتخب عفان بن بوعيدة، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، رئيسا لغرفة الصناعة التقليدية لجهة سوس ماسة، وذلك خلال عملية الانتخاب التي جرت اليوم، الاثنين، في مقر الغرفة بمدينة أكادير.

وحصل بن بوعيدة، الذي انتخب لولاية انتدابية ثالثة على رأس هذه الغرفة، على 20 صوتا، فيما حصل منافسه، هشام السكراتي ( حزب الاستقلال) على 9 أصوات.

وعاد منصب النائب الأول للرئيس بوجمعة بلفقير عن حزب العدالة والتنمية، حيث حصل على 18 صوتا، بينما فاز بمنصب النائب الثاني للرئيس محمد ميغة ( التجمع الوطني للأحرار)، بعد فوزه على منافسه حسن بوفتاس( لا منتمي) بعشرين صوتا، مقابل 9 أصوات.

وفاز كل من لحسن منار ( التجمع الوطني للأحرار)، وفاضل كرم (حزب التقدم والاشتراكية) على التوالي بمنصب النائب الثالث والرابع لرئيس غرفة الصناعة التقليدية لجهة سوس ماسة.

وعاد منصب كاتب الغرفة لحزب العدالة والتنمية في شخص مصطفى الفقير، بعد حصوله على ثقة 18 عضوا أثناء عملية التصويت، فيما انتخب حفيظ جعوفي من حزب التقدم والاشتراكية في منصب الكاتب المساعد للغرفة.

واعتبر بوعيدة في كلمة ألقاها بالمناسبة أن انتخابه رئيسا للغرفة يعتبر تكليفا أكثر منه تشريفا، داعيا جميع أعضاء المكتب المسير، وباقي أعضاء الغرفة للعمل يدا في يد من أجل خدمة الصناع التقليديين، والنهوض بقطاع الصناعة التقليدية الذي أكد بأنه يحتل مكانة وازنة في النسيج الاقتصادي والاجتماعي لعمالتي وأقاليم جهة سوس ماسة.