“ماذا جرى”

بدأت صباح اليوم السبت حملة الانتخابات المحلية المرتقبة بداية شهر سبتمبر والتي يتنافس فيها 30 حزبا على أكثر من 31 ألف مقعد من أجل الترويج للمرشحين .

وستستمر الحملة الانتخابية إلى غاية الساعة الثانية عشرة ليلا من اليوم السابق لتاريخ الاقتراع، أي في متم يوم الخميس 3 شتنبر 2015. وتعتبر هذه الانتخابات الأولى من نوعها في ظل تجربة حكومية يقودها حزب العدالة والتنمية الذي ينحدر من الحركة الإسلامية.

ويتنافس في هذه الانتخابات 130925 مرشحا لملء 31503 مقاعد، أي بمعدل يفوق 4 ترشيحات لكل مقعد بحسب بيان للداخلية المغربية الصادر يوم السبت22 غشت 2015 .

وبحسب أرقام الداخلية فإن أحزاب التحالف الحكومي الاربعة التي اتفقت على التعاون خلال هذه الانتخابات، بلغ مجموع ترشيحاتها 39,2%، فيما بلغ مجموع ترشيحات المعارضة (أربعة أحزاب) 42% من مجموع الترشيحات البالغ عددها 130925.

بالنسبة للهيئات السياسية الأخرى والبالغ عددها 19 حزبا، فقد قامت بتزكية عدد من الترشيحات بلغت في المجموع 15879 وفق المصدر نفسه.