كوثر عبروق_ “ماذا جرى”

كشفت مصادر حزبية أن الفروع الخمسة لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بانزكان أيت ملول أعادت المنحة المالية للحزب التي بعثها لهم لتدبير مصاريف الحملة الانتخابية، معتبرين قيمة المنحة بالهزيلة، وغير كافية لإنجاح الحملة، مما دفعهم الى ارجاعها.

وحسب ذات المصادر، فان حزب الاتحاد الاشتراكي خصص مليون سنيتم لكل فرع من الفروع الخمسة منحة لتدبير مصاريف الحملة الانتخابية الجماعية لرابع شتنبر 2015، والتي ستنطلق في الساعة الأولى من صباح الغد السبت.

هذا وتساءلت فروع الحزب عن كيف يقدم الاتحاد الاشتراكي منحة وصفوها ب”الهزيلة” في الوقت الذي ينتظرون الظفر بمقاعد جماعية ترد الاعتبار للاتحاد الاشتراكي بالمنطقة.