ماذا جري – وكالات

قال مسؤولو الكوارث في الفيليبين إن أربعة أشخاص لاقوا حتفهم وهرب المئات من منازلهم اليوم الجمعة، عندما ضرب اعصار من الفئة الثالثة شمال الفيليبين.

ويحمل الإعصار “جوني” رياحاً سرعتها 170 كيلومتراً في الساعة وتبلغ ذروتها 205 كيلومترات في الساعة، وأشارت تقارير الى انه على مسافة 100 كيلومتر الى الشرق من اقليم كاجايان في شمال الفيليبين وأنه يتحرك ببطء في اتجاه الغرب والشمال الغربي نحو جنوب اليابان.

وقال مسؤولو الدفاع المدني والشرطة الإقليمية، إن أربعة أشخاص توفوا أحدهم غرقاً وثلاثة دفنتهم الانهيارات الأرضية. وأصيب ثلاث آخرون ولا يعرف مصير شخص آخر.

وأوضحت المديرة الإقليمية للدفاع المدني نورما تالوسيج: “قمنا بإجلاء أكثر من 400 شخص في إقليمي كاجايان وباتانيس اللذين تحملا العبء الأكبر للإعصار”. وأضافت: “تم نقلهم الى مناطق أعلى وأكثر أماناً بسبب ارتفاع مياه الفيضانات وربما تحسباً لهبوب عواصف”.

وتم اجلاء أكثر من 300 شخص في منطقة كورديليرا الجبلية المهددة بانهيارات أرضية.

وقال المدير التنفيذي لمجلس مكافحة وإدارة أخطار الكوارث الوطنية ألكسندر باما، ان الإعصار «جوني» جلب أمطاراً شديدة تسببت بانهيارات أرضية وفيضانات في المناطق الساحلية والأراضي المنخفضة.

وأضاف أن الكهرباء انقطعت في مناطق واسعة في منطقة لوزون الشمالية وتم تعليق السفر بطريق الجو والبحر ومنع زوارق الصيد من الإبحار.

وتم نشر وحدات جيش مزودة بمعدات ثقيلة لتطهير الطرق من الحطام للإسراع بتسليم مواد الإغاثة لأسر النازحين في مناطق الإيواء الموقت.